بوابة الجيل الجديد

السبت,23 يونيو , 2018

رئيس التحرير التنفيذي

إسلام السعيد

bainidek.com
منوعات
 تأثر هذا الشاب التركي الأصم إلى درجة البكاء، عندما علم أن جميع سكان الحي، الذي يقطن فيه، تعلموا لغة الإشارة من أجل التواصل معه، وإيصال رسالة له تفيد

تأثر هذا الشاب التركي الأصم إلى درجة البكاء، عندما علم أن جميع سكان الحي، الذي يقطن فيه، تعلموا لغة الإشارة من أجل التواصل معه، وإيصال رسالة له تفيد

تأثر هذا الشاب التركي الأصم إلى درجة البكاء، عندما علم أن تأثر هذا الشاب التركي الأصم إلى درجة البكاء، عندما علم أن جميع سكان الحي، الذي يقطن فيه، تعلموا لغة الإشارة من أجل التواصل معه، وإيصا، وإيصال رسالة له تفيد بأن "العالم دون حواجز هو حلمنا".