بوابة الجيل الجديد

الأحد,20 يناير , 2019

رئيس التحرير التنفيذي

إسلام السعيد

bainidek.com
عرب وعالم

وزير الخارجية التركى: أنقرة ستشن هجوماً في شمال سوريا إذا تأخر الانسحاب الأميركي

12:37 PM _ تم النشر فى الخميس,10 يناير , 2019

http://elshaari.rehabfm.com/images/News2015-7/97227.jpg
رحاب اف ام

حذر وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، الخميس، من أن أنقرة ستشن هجوماً في شمال سوريا إذا تأخر الانسحاب الأميركي.

وقال تشاوش أوغلو في مقابلة مع شبكة "إن تي في": "إذا تأخر (الانسحاب) مع أعذار سخيفة لا تعكس الواقع مثل أن الأتراك سيقتلون الأكراد، فسننفذ قرارنا" شن عملية في شمال سوريا.

ويلمح بذلك إلى تصريحات نظيره الأميركي، مايك بومبيو، الذي أكد في الثالث من كانون الثاني/يناير أن واشنطن تريد التأكد من أن "الأتراك لن يقوموا بقتل الأكراد" في سوريا بعد انسحاب أميركي.

وتتعلق الخلافات بين الدولتين بوحدات حماية الشعب الكردية، ففي حين تعتبرها أنقرة قوات "إرهابية"، تدافع عنها واشنطن لدورها الكبير في قتال تنظيم "داعش".

ورفض الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بشدة الثلاثاء الموقف الأميركي الداعي إلى ضمان حماية القوات الكردية في شمال سوريا لدى انسحاب القوات الأميركية.

وتزامنت تصريحات أردوغان مع وجود مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، في أنقرة.

كذلك صرح بولتون أنه يجب توافر شروط، من بينها ضمان سلامة الحلفاء الأكراد قبل انسحاب القوات الأميركية من سوريا الذي أعلن عنه الرئيس الأميركي دونالد ترمب.

وأضاف تشاوش أوغلو أن "تركيا ستحارب وحدات حماية الشعب سواء انسحبت الولايات المتحدة أو لم تنسحب".

من جهة أخرى، أعلن أن تركيا قد تشتري صواريخ باتريوت من أميركا في المستقبل إذا كانت الشروط مناسبة، لكن ذلك سيكون مستحيلاً إذا أجبرت واشنطن أنقرة على التخلي عن شراء منظومة إس-400 التي اتفقت على شرائها من روسيا.

وقال تشاوش أوغلو إن بلاده لن تقبل إملاءات أميركية بشأن شراء منظومة إس-400 الدفاعية من روسيا.