بوابة الجيل الجديد

الإثنين,17 ديسمبر , 2018

رئيس التحرير التنفيذي

إسلام السعيد

bainidek.com
محليات

ملتقى الإسكندرية الدولي لفنون متحدي اﻹعاقة

9:26 AM _ تم النشر فى الأحد,02 ديسمبر , 2018

http://elshaari.rehabfm.com/images/News2015-7/95734.jpg
كتبت: شيماء حمدى

شارك الدكتور عبد العزيز قنصوة محافظ اﻹسكندرية ، أمس "السبت"، في ملتقي الإسكندرية الدولي لفنون متحدي الإعاقة تحت شعار "فنان من يومي" الخاصة بمواهب ذوي القدرات الخاصة، بمكتبة الإسكندرية.

والتي تقيمها مؤسسة وسيلة الخير بالتعاون بين مكتبة الإسكندرية، تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة.

أعرب المحافظ عن سعادته بحضور هذا الملتقي الذي يمد الجميع بطاقة إيجابية ، وقال : "إننا اليوم جئنا لنطلق سويا مبادرة " الإسكندرية في حب متحدي الإعاقة" لدعم ذوى القدرات الخاصة ،

والتي تأتى تأييدا وإيمانا بفكر الدولة ورؤية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لإعلان عام 2018 عام ذوى القدرات الخاصة لتمكين أبناء الدولة من ذوى القدرات الخاصة من التفاعل مع كافة نواحي الحياة المختلفة،

ودمجهم مع أبناء الوطن فهم جزء لا يتجزأ من مجتمعنا ودورنا هو إعادة تأهيلهم بما يتناسب مع كل فرد منهم وفقا لقدراته الخاصة من خلال برامج تدريبية عالية"، وأكد علي ضرورة أن تتكاتف جميع الهيئات ومؤسسات الدولة والمجتمع المدني لتسهيل تعاملاتهم وإدماجهم.

وتوجه المحافظ بخالص الشكر والتقدير إلى مؤسسة "وسيلة الخير" على جهدها المبذول لصالح ذوى القدرات الخاصة والمساعدة على دمجهم في المجتمع وعلى تنظيمها لهذا الحدث اليوم.

وأكد أن الإسكندرية تولى اهتمامًا كبيرًا لذوى القدرات الخاصة وهى رائدة في الاهتمام بهم بل وأصبحت مدينة صديقة لهم ، وأشار أن المحافظة ساعدت أجهزة الدولة والمجتمع المدني بإطلاق عدة مبادرات وإجراءات لتوفير حياة أفضل لمتحدي الإعاقة وإشراكهم في الحياة الطبيعية للمجتمع.

وأوضح قنصوة أن من بين تلك المبادرات والإجراءات هي؛ مشاركة ذوي القدرات الخاصة في العيد القومى للإسكندرية حيث تم عمل كرنفال فني بالكورنيش لمتحدي الإعاقة ، وكذلك توزيع موتوسيكلات عليهم لمساعدتهم على الحركة وتسهيل انتقالاتهم للذهاب إلى أعمالهم وزيادة إدماجهم في المجتمع.

وأشار إلى تنفيذ منحدرات بطول الكورنيش من المندرة حتى رأس التين ليتمكن ذوو الاحتياجات الخاصة من عبور الطريق بأمان ، كذلك راعت الهيئة العامة للنقل والركاب في وسائل المواصلات الجديدة خاصة الأتوبيس سهولة صعود وهبوط ذوى الاحتياجات الخاصة.

وتم تخصيص فصول ببعض المدارس للأطفال ذوى القدرات الخاصة لدمجهم مع إخوانهم حتى لا يشعروا أن هناك فرق بينهم وبين الآخرين.

خلال الملتقى؛ شارك المحافظ في توزيع الشهادات والدروع علي المتميزين من ذوي الاحتياجات الخاصة ، وتم تقديم عروض كورال غنائية وفنية من قبل الأطفال المشاركين.

جدير بالذكر أن العالم يحتفل في الثالث من ديسمبر من كل عام، باليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة ، ويهدف اليوم الذي بدأت الأمم المتحدة الاحتفال به عام 1992 ، إلى تعزيز فهم القضايا ذات العلاقة بالإعاقة وتحريك الدعم لحصول ذوي الاحتياجات الخاصة على حقوقهم في كافة أنحاء العالم.