بوابة الجيل الجديد

السبت,15 ديسمبر , 2018

رئيس التحرير التنفيذي

إسلام السعيد

bainidek.com
بلدنا

الطيب أمام مؤتمر زعماء الاديان: العنف يكاد يكون لغة حوار الشرق والغرب

3:20 PM _ تم النشر فى الأربعاء,10 أكتوبر , 2018

http://elshaari.rehabfm.com/images/News2015-7/94114.jpg
كتبت: شيماء حمدى

انطلقت منذ قليل في العاصمة الكازاخية أستانا أعمال الدورة السادسة لمؤتمر زعماء الأديان الذي يعقد في الفترة من 10-11 أكتوبر 2018 بمشاركة فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف.

وأكد فضيلة شيخ الازهر، خلال كلمته أمام الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر، أن العنف المتبادل أصبح يكون قانون العلاقات الدولية أو لغة الحوار بين الغرب والشرق، وأن عالمنا اليوم يعاني من أزمة شديدة التعقيد مركبة من الالم والتوتر وتوقع الاسوأ.

وأضاف الطيب، أن القرن التاسع عشر هو قرن التطور وهو نفسه قرن التوسع اللاإنساني في استعمار الامم والشعوب، وتابع "جاء القرن العشرون وقد ظننا اننا قرن الانصاف فإذا به قرن الحربين العالميتين التي راح ضحيتها عشرات الملايين".

وأشار شيخ الازهر إلى أن القرن الواحد والعشرون جاء امتدادا لنوع اخر من الحروب هو حروب الارهاب، وسرعان ما الصق إسم الارهاب بالاسلام وحده بين سائر الاديان.

ويلتقى شيخ الازهر بكبار المسئولين الكازاخستانيين، كما سيلقى محاضرة فى جامعة "أوراسيا القومية"، أكبر جامعات كازاخستان، وسيتم منحه الدكتوراه الفخرية كما سيبحث وفد الأزهر خلال الزيارة دعم التعاون العلمي بين كازاخستان والأزهر الشريف.

يعقد المؤتمر تحت شعار «قادة عالميون من أجل عالم آمن»، ويشارك في القمة العديد من السياسيين والنشطاء الدينيين البارزين. ورؤساء المنظمات الدولية ، وممثلي المجتمع المدني.