بوابة الجيل الجديد

الثلاثاء,19 يونيو , 2018

رئيس التحرير التنفيذي

إسلام السعيد

bainidek.com
سوشيال ميديا

فيديو.. أو العزايم يوضح خطورة آلام الاكتئاب

11:04 AM _ تم النشر فى السبت,10 مارس , 2018

http://elshaari.rehabfm.com/images/News2015-7/86129.jpg
رحاب اف ام


انتشر فى الآونة الأخيرة الكثير من المرضى الذين يعانون من الإكتئاب ووفقا للإحصائيات الأخيرة أن النساء أكثر عرضة لهذا المرض و ظهر حديثا بين الأطفال أيضا وحسب تعريف المعهد الأميركي للصحة العقلية فإن الاكتئاب عبارة عن:

- "خلل في سائر الجسم يشمل الجسم والأفكار والمزاج ويؤثر على نظرة الإنسان لنفسه ولما حوله من أشخاص وما يحدث من أحداث بحيث يفقد المريض اتزانه الجسدي والنفسي والعاطفي".

يتحدث الدكتور أحمد أبو العزايم استشارى الطب النفسى عن آلام الاكتئاب فى هذا الفيديو ووضح أنه إقيم بحث أثبت أن الآلام الاكتئاب النفسية أكثر من الأعراض النفسية له .

وتحدث عن الجهاز العصبي لدى كل إنسان ينقسم إلى عصبى إرادى عصبي لا إرادي .

الجهاز العصبي الإرادي:
هو الجهاز الذى ينظم أوجه النشاط المتباين الذي تقوم به أعضاء الجسم المختلفة ويتعاون في هذا المجال مع الجهاز الهرموني ويعتبر الجهاز العصبي من أهم الأجهزة بالجسم وأكثرها تعقيدًا.

الجهاز العصبي الذاتي (اللاإرادي):
ينظم هذا الجهاز النشاطات التي لا تقع تحت إرادة الإنسان فهو يتصل بغدد الجسم المختلفة وعضلة القلب والعضلات الملساء وغير الإرادية التي توجد في جدار الأعضاء التي تكون في مجموعها ما يعرف باسم الأحشاء مثل القناة الهضمية والمثانة والحالبين والقصبة الهوائية والأوعية الدموية ويتكون الجهاز العصبي الذاتي من جزئين: الجهاز السمبتاوي والجهاز جار السمبتاوي ويتكون كل جزء بدوره من مجموعة من العقد العصبية والأعصاب، وعند وجود قلق أو توتر فى الحياة فهذا ينعكس تلقائيا على الجهاز العصبى اللاإرادى .

وحذر من تأخر العلاج النفسي ويقول أنه هناك كثير من الناس يفضل التعايش مع آلامهم و مشكلاتهم النفسية بمنأى عن الآخرين ودون محاولة عرضها على طبيب نفسي، متجاهلين أهمية هذا الطبيب في مساعدة المريض على تجاوز مشكلاته عبر وضع خطة علاجية تسير به إلى طريق الشفاء.

وأكد أن هناك بعض الحالات التي تستوجب استشارة الطبيب النفسي، ومنها:

صعوبة التعامل مع الأفكار والمشاعر، والحاجة إلى الدعم والمساعدة و الإحساس بتأثيرات سلبية في النفس ناتجة عن الأفكار التي تراود المريض.