بوابة الجيل الجديد

الخميس,23 نوفمبر , 2017

رئيس التحرير التنفيذي

إسلام السعيد

bainidek.com
حياة وعلاقات

8 أطعمة تقلّل رغبتكَ الجنسيّة... إبتعد عنها!

12:43 PM _ تم النشر فى الأربعاء,08 نوفمبر , 2017

http://elshaari.rehabfm.com/images/News2015-7/80864.jpg
بوابة الجيل الجديد

كما انّ هناك أطعمة تعزّز الرّغبة الجنسيّة وتساعد على تحفيز العلاقة الزّوجية، في المقابل هناك أطعمة أخرى تؤثّر سلباً على الرّغبة الجنسيّة. في هذا الموضوع من موقع صحتي، سنعرّفكَ على أبرز الأطعمة التي تقلّل الرّغبة الجنسيّة لديكَ.



- الأطعمة المعلّبة: تحتوي الأطعمة المعلّبة على نسبةٍ عالية من الصوديوم؛ ما يؤدّي إلى احتجاز الماء في الجسم. وهذا الأمر يؤثّر سلباً على تدفّق الدم إلى مختلف أعضاء الجسم بما يشمل الأعضاء التّناسليّة.



- البطاطا المقليّة: انّ تناول البطاطا المقليّة بشكلٍ كثيف، خصوصاً التي تُقدّم في المطاعم، يمكن ان يؤدّي إلى صعوبةٍ في تدفّق الدم إلى الأعضاء التّناسليّة وبالتّالية فقدان الرّغبة الجنسيّة عند الرّجل.



- الفشار: يحتوي الفشار على موادٍ كيميائيّة تعمل على التّقليل من الرّغبة الجنسيّة، كما انّها قد تسبّب مشاكل في غدّة البروستات. كما انّ هذه التأثيرات تُصبح أقوى وتتضاعف إذا قمتَ بتحضير الفشار في المايكرويف.



- العرقسوس: انّ شرب مقدار 25 غراماً من العرقسوس يساهم في تقليل إفراز جسمكَ لهرمون التستوستيرون المسؤول عن الرّغبة الجنسيّة، لذلك يُنصح بأن تتجنّبه.



- منتجات الصويا: بالرّغم من احتواء هذه المنتجات على فيتاميني "أ" و"ب"، إلا انّها تتسبّب في تقليل الرّغبة الجنسيّة ليس عند الرّجل فحسب بل عند المرأة أيضاً.



- الهوت دوغ: يقلّل الهوت دوغ من تحفيز جهازكَ العصبي على الرّغبة؛ ما يؤثّر بشكلٍ سلبي على علاقتكَ الحميمة مع زوجتكَ نظراً لاحتوائه على كمّياتٍ كبيرةٍ من الدّهون.



- النّعناع: رغم فوائده المتعدّدة، إلا انّه يحتوي على مادّة المنثول؛ وهي مادّة مهدئة تتسبّب في إضعاف وتبريد الدّافع الجنسي، ما يؤثّر سلباً على العلاقة الحميمة.



- المحليات الصّناعية: تُعتبر هذه الأطعمة من أبرز الوسائل لتخفيف الوزن، ولكنّها تؤثّر سلباً على الرّغبة الجنسيّة لديكَ. فهي تحتوي على مادّة الاسبرتام السّلبية لهرمون السّعادة ما يجعل مزاجكَ متعكّراً وبالتّالي تقلّ رغبتكَ الجنسيّة.



بعد اطّلاعكَ على الأطعمة التي تقلّل الرّغبة الجنسيّة، لا بدّ ان تحرص على التّخفيف من تناولها أو الابتعاد عنها لكي تتمتّع بعلاقةٍ زوجيّة سليمة.