بوابة الجيل الجديد

السبت,23 سبتمبر , 2017

رئيس التحرير التنفيذي

إسلام السعيد

bainidek.com
حوادث

مقتل سائحتين ألمانيتين في هجوم بسكين في الغردقة

6:55 PM _ تم النشر فى الجمعة,14 يوليه , 2017

http://elshaari.rehabfm.com/images/News2015-7/76501.jpg
متابعات_بوابة الجيل الجديد

قال مدير أمن محافظة البحر الأحمر اللواء محمد الحمزاوي، إن السائحتين اللتين قتلتا في هجوم بسكين اليوم (الجمعة) على شاطئ في مدينة الغردقة المصرية هما ألمانيتان.

وكانت مصادر أمنية قالت قبل ذلك إن القتيلتين أوكرانيتان. وأضاف مدير الأمن أن هناك سائحتين من جمهورية التشيخ ضمن المصابين الأربعة الآخرين.

وقالت وزارة الداخلية المصرية في وقت سابق، إن ست سائحات أجنبيات أصبن في الهجوم. وأضافت أن الشرطة ألقت القبض على المهاجم وأنها تستجوبه للوقوف على دوافعه.

وتابعت الوزارة في بيان على صفحتها في «فايسبوك»: «أشارت التحريات المبدئية إلى أن ذلك الشخص تسلل إلى شاطئ أحد الفنادق السياحية سباحة من خلال شاطئ عام مجاور وتمكن من الوصول لمكان تنفيذ الجريمة».

ولم ترفع بريطانيا وروسيا بعد حظراً على تنظيم رحلات جوية إلى منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر منذ أسقط تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) طائرة ركاب روسية في العام 2015 بعد إقلاعها من مطار المنتجع ما أسفر عن مقتل 215 شخصاً كانوا على متنها.

وتعتمد مصر إلى حد كبير على السياحة في الحصول على العملة الصعبة. وتضررت تلك الصناعة بشدة من سنوات الاضطراب السياسي بعد الانتفاضة الشعبية 2011 والزيادة في عنف المتشددين.

وأظهرت بيانات «الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء» أن عدد السائحين الوافدين إلى مصر زاد بحوالى 49 في المئة في آذار (مارس) بالقياس إلى الشهر نفسه من العام الماضي. وبلغ عدد السائحين في آذار 654 ألفاً و900 سائح بينما كان العدد 440 ألفاً 689 سائحاً في آذار 2016.

وكانت وزارة الداخلية المصرية قالت في وقت سابق اليوم، إن ثلاثة مسلحين مجهولين قتلوا خمسة رجال شرطة في هجوم بالرصاص قرب القاهرة.

وقالت في بيان على صفحتها في «فايسبوك»، إن المسلحين كانوا يركبون دراجة نارية وأطلقوا النار من سلاح آلي على سيارة شرطة كانت تقوم بدورية أمنية في منطقة البدرشين في محافظة الجيزة المجاورة للعاصمة.

وأضافت أن ضابط شرطة كان موجوداً بالقرب من مكان الهجوم بادل المسلحين إطلاق النار وأن ذلك «أجبرهم على الفرار». وكانت «وكالة أنباء الشرق الأوسط» الرسمية قالت إن المسلحين هاجموا نقطة تفتيش.

وقالت مصادر أمنية إن السيارة كانت متجهة إلى منطقة سقارة السياحية القريبة للمشاركة في تأمينها. وقال شهود إن كل من كانوا يستقلون السيارة قتلوا وإن المهاجمين ألقوا عبوتين حارقتين بداخلها بعد قتل ركابها لكن سكاناً أخمدوا بعد أن فر المهاجمون في الحقول القريبة. وقال الشهود إن المهاجمين كانوا يحملون ثلاث بنادق آلية.

ومنذ أربع سنوات كثف متشددون هجماتهم على أفراد الجيش والشرطة في محافظة شمال سيناء الحدودية مع إسرائيل وقطاع غزة وقتلوا مئات منهم. وفي أحدث هجوم كبير الجمعة الماضي قالت مصادر أمنية إنهم قتلوا 23 من قوات الجيش وأصابوا 26 آخرين عندما اقتحموا نقطتي تفتيش قرب مدينة رفح الحدودية مع قطاع غزة بسيارتين مفخختين وأعقب ذلك تبادل كثيف لإطلاق النار.

وفي الآونة الأخيرة تزايدت هجمات متشددي شمال سيناء الذين بايعوا تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) في (نوفمبر) 2014 في مناطق أكثر عمقاً في الأراضي المصرية واستهدفوا مسيحيين بشكل خاص موقعين حوالى مئة قتيل منذ (ديسمبر) في القاهرة والإسكندرية وطنطا والمنيا.

وأعلنت جماعة مسلحة أخرى تسمي نفسها «حركة سواعد مصر» (حسم) مسؤوليتها عن هجمات في القاهرة ومدن أخرى في وادي ودلتا النيل أحدثها اغتيال ضابط شرطة في قطاع الأمن الوطني في وزارة الداخلية في محافظة القليوبية المجاورة للقاهرة في السابع من (يوليو).

ومنذ السبت الماضي أعلنت وزارة الداخلية أن الشرطة قتلت 22 متشدداً على الأقل من جماعتي ولاية سيناء التي تنشط في شمال سيناء وحسم في اشتباكات معهم في محافظات الإسماعيلية والجيزة وأسيوط.